وبين زقوت أن الوقت الآن يسنح لترتيب بيتنا الداخلي وتصميمه لمواجهة المحتل الإسرائيلي، وذلك عبر تفعيل المقاومة بكافة أشكالها وخاصة ذات الطابع الشعبي، داعيا إلى العمل على نزع الشرعية عن الاحتلال وإرغامه على احترام اتفاقية جنيف الرابعة، والعمل على تنشيط حملة المقاطعة وفرض العقوبات وسحب الاستثمارات وتنشيط حملة التضامن الدولي والشعبي مع شعبنا وتفعيل تقرير جولدستون الذي أدان الاحتلال في ارتكاب جرائم حرب، ومقاضاة قادتها أمام المحاكم الدولية، مناشدا بضرورة مقاطعة البضائع وكذلك تفعيل قرار محكمة لاهاي الدولية بخصوص عدم شرعية جدار الفصل العنصري .
150 150 شباب قطر ضد التطبيع