الموضوع: عزف النشيد الوطني للاحتلال بمشاركة رياضيين يمثلون الكيان الصهيوني

 استضافت دولة قطر النسخة الثانية عشرة من بطولة العالم للجمباز الفني وذلك من تاريخ 20 إلى 23 مارس 2019، حيث تضم البطولة مشاركين من أكثر من 55 دولة، ويشارك في هذه البطولة عدد من اللاعبين والحكام الممثلين للكيان الصهيوني والذي يخدم أحدهم في جيش الاحتلال(١)، يمثل الوفد اللاعبين Alexander Shatlov و Andrey medvedev (٢)، والحكم Ilan Gazit.

إننا إذ نعبر عن استيائنا من هذه الزيارة، ندرك أنها ليست المرة الأولى، وإنما امتداد للسياسة التي يتبعها صناع القرار القطريين في المجال الرياضي، فقد توالت الأحداث الرياضية التي تُقام على أرض دولة قطر، ويتم فيها استضافة رياضيين يمثلون الكيان الصهيوني. ورغم الرفض والاستنكار الشعبي الذي يظهر جليًّا في ساحات وسائل التواصل الاجتماعي لأي شكل من أشكال التطبيع، إضافة للنداءات التي أطلقتها مجموعة شباب قطر ضد التطبيع للمسؤولين، إلا أن الساسة وصناع القرار مازالوا يتجاهلون هذا التوجه الشعبي الأصيل، ولا يأخذونه على محمل الجد، بل يزداد الأمر سوءا لنرى علم كيان الاحتلال يرفع في سماء الدوحة ويعزف نشيدهم العنصري في صالة أسباير في مشهد مضحك مبكي، المشهد الذي تأباه نفس كل حر أبيّ، مشهد هزمنا فيه جميعاً!

لقد أكدنا مرارًا حقيقة أنه لا يمكن فصل الرياضة عن السياسة، وقد عايشنا هذه الحقيقة كقطريين بأم أعيننا في بطولة كأس آسيا. والأمر إذ يتعلق بالتطبيع مع الكيان الصهيوني أسوأ، حيث تستخدم الرياضة واجهة وغطاء لتحقيق مآرب سياسية. إننا من خلال الاستمرار في سياسة التطبيع الرياضي، فإننا نسطر انتصارات في صفحات الكيان المحتل العنصري، أهمها أنه أصبح أمرًا واقعًا فرض نفسه علينا وتجاوز الصورة الحقيقية له كمرض عضال يفتك في جسم دولنا العربية، إضافة لتلميع صورته وغض النظر عن جرائمه وانتهاكاته ضد الشعب الفلسطيني لنتقبل عناصر من جيش الاحتلال – الذي يمارسون القتل بحق الأبرياء- في صورة لاعبين رياضيين ناجحين، في حين لا تنفك سلطات الاحتلال عن عرقلة حياة الرياضيين في فلسطين من خلال تقييد حركة اللاعبين ومنعهم من عبور نقاط التفتيش، علاوة على تدمير البنية التحتية واعتقال الرياضيين.

ونحن حين نطالب بإلغاء ممارسات التطبيع الرياضي، فإنه عرف سبقنا إليه غيرنا من الدول التي أدركت لا يمكن العمل بمبدأ التسامح مع ممثلي كيان إجرامي احلالي استيطاني، فالتسامح لا يمكن أن يقوم مع نظام يمارس جرائم حرب وتمييز عنصري. فمثلاً، فرضت الحكومة الماليزية حظراً على دخول الرياضيين الذين يمثلون الكيان الصهيوني وتنازلت عن استضافة كونغرس الفيفا في 2016 بعد أن رفضت الحكومة الماليزية إصدار تأشيرة للمشاركين من دولة الاحتلال (٣) ، كما أصدرت محكمة في تونس قرارًا بمنع أربعة رياضيين يمثلون الاحتلال من دخول تونس للمشاركة في بطولة العالم للتايكوندو للناشئين، بعد أن رفع مجموعة من الناشطين الذين يعارضون التطبيع مع الاحتلال دعوى قضائية عاجلة(٤).

إن مشاركة وفد الكيان الصهيوني في بطولة الجمباز ورفع علم الاحتلال وعزف نشيده الوطني يعد اعترافاً بشرعية الاحتلال، واعتداءً على إرادة الشارع القطري الذي لطالما رفض وسيظل يرفض للأبد أن يضع يده في أيدي المجرمين الذين استباحوا دماءنا واحتلوا أرضنا. وفي حين تصدر وزارة الخارجية القطرية بيان شديد اللهجة إزاء موقفها بعدم الاعتراف بسيادة الاحتلال على الجولان(٥)، نجد هذا الاحتفاء بممثلي الاحتلال، يجب أن لا نتوقف عند مرحلة إصدار بيانات الشجب والاستنكار بل علينا أن نعامل الكيان بذات الشدة ولا نتهاون مع تواجدهم على أرضنا.

إننا في مجموعة شباب قطر ضد التطبيع نرفض التطبيع مهما تعددت أشكاله وتكررت محاولات، ويبقى سلوكًا مدانًا وجريمة غير مبررة يرفضها كل عربي ومسلم، ونطالب اتحاد الجمباز القطري متمثلاً بالسيد علي الهتمي رئيس الاتحاد والسيدة عبير البوعينين مديرة بطولة كأس العالم للجمباز الفني وجميع المعنيين بتنظيم بطولة العالم للجمباز الفني ٢٠١٩ بالاعتذار عن هذه الحادثة، كما ندعو ذوي الاختصاص أن يقوموا بدورهم وواجبهم بمقتضى صلاحياتهم الموكلة إليهم لمحاسبة المعنيين بتنظيم هذه البطولة والسعي لتجريم مثل هذه الأفعال التطبيعية قانونياً. 

وأخيراً، نشدد على ضرورة تحييد القضية الفلسطينية في الخلافات العربية، لا سيما في الأزمة الخليجية وعدم تحويلها لمادة للتناكف بين أجهزة الإعلام المحلية في البلدان المتنازعة. فهذا التناكف معرقل للجهود المبذولة لمقاومة التطبيع في الوقت الذي نحتاج فيه لتضافر الجهود لإيقاف موجة التطبيع وإدانة جيش الاحتلال على جرائمه المستمرة ضد الشعب الفلسطيني.

(١) http://www.gymnastics.sport/site/athletes/bio_detail.php?id=22746 

(٢) http://www.dohagym.com/index.php/2013-03-03-22-47-55/2013-03-03-22-50-14

(٣) https://www.skynewsarabia.com/sport/866810-%D9%85%D8%A7% 

(٤) thenewkhalij.co/سياسة/محكمة-تونسية-تحظر-مشاركة-رياضيين-إسرائيليين-في-بطولة-تايكوندو 

(٥) https://www.mofa.gov.qa/البيانات-الرسمية/دولة-قطر-تؤكد-على-موقفها-المبدئي-الثابت-بشأن-هضبة-الجولان-المحتلة 

مجموعة شباب قطر ضد التطبيع 

screen-shot-2018-09-24-at-4-46-40-pm.png

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s