تطبيع رياضي قطري مع الكيان المحتل وتفاعل شعبي رافض!

مع بدايات العام الجديد وبعد أقل من شهر من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترام نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، قام اتحاد التنس باستضافة لاعب صهيوني في بطولة إكسون موبل المفتوحة، وقامت مجموعة شباب قطر ضد التطبيع بإطلاق هاشتاق #تطبيع-إتحاد-التنس-مرفوض وحصد الهاشتاق تفاعلاً شعبياً واسعاً على تويتر، إلا أن الجهات المنظمة ورغم المطالبات والمراسلات لم توضح أو ترد على أي من التساؤلات.

نماذج من التغريدات:

فكرة واحدة على ”تطبيع رياضي قطري مع الكيان المحتل وتفاعل شعبي رافض!

  1. موقف الدولة واضح وهو الاستمرار في التطبيع رغما عن الرافضين، وفي تجاهل المطالبات والمراسلات، فضلا عن الاعتذار. وهذا الوضوح في موقف الأمير والحكومة لمن لم يره بعد يمكن أن يراه في مقالة الصهيوني ديرشويتز.
    لكن كثيرا من مواقف الرافضين غير واضحة، فهناك من يرفض جريمة التطبيع ويطالب بمقاطعة شركات تدعم الصهاينة لكنه يمدح مشاركين في جريمة التطبيع أو يفتخر بهم. وهذا مثل مواقف الحكومات التي تشجب وتستنكر الجرائم وانتهاك القوانين والخطوط الحمراء لكنها تستمر في علاقاتها مع المجرمين. والنتيجة كما هو واضح زيادة إجرام المجرمين وتراجع المستنكرين خطوة خطوة، وبدلا من رفض التطبيع تجري المقارنة بين المطبعين وبين فلسطينيين واقعين تحت الاحتلال الصهيوني، ثم بين المطبعين أنفسهم والتبرير لبعضهم، ثم قبول التبريرات، حتى تنقلب اللاء إلا نعم، فهلا انتبه هؤلاء وكفوا عن تأييد المجرمين، حتى لا يضرب الله قلوب بعضهم ببعض، ويلعنهم كما لعن الذين كفروا من بني إسرائيل.
    أما الموقف الواضح فهو معاملة كل صهيوني كمعاملة الداعشي، ومعاملة من له علاقة بالأول كمعاملة من له علاقة بالثاني.

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s